أرض بور قاحلة ... تنزل عليها قطرات الغيث .. فتنبت زرعاً وثمراً مختلف أكله ولونه ! ... قدرة من تلك ؟!

يخبر تعالى عن حقيقة الدنيا وما هي عليه، ويبين غايتها وغاية أهلها، بأنها لعب ولهو، تلعب بها الأبدان، وتلهو بها القلوب، وهذا مصداقه ما هو موجود وواقع من أبناء الدنيا

مشاهدات 47549
app android

أحدث الإصدارات

أكثر الفيديوهات مشاهدة