" الرحمن على العرش استوى " ليدل بذلك على كمال قدرته وإرادته

معنى الآية: أنه عز وجل علا على العرش بقدرته وقوته، وخص العرش بالذكر؛ لأنه أعظم المخلوقات. وعامة السلف أعرضوا عن الكلام في هذه الآية ونظائرها وذلك طريقة مالك، والشافعي، والأوزاعي، والثوري رحمهم الله

مشاهدات 44303

أحدث الإصدارات

أكثر الفيديوهات مشاهدة