الذي رفع السماوات بلا عمد ... وبسط الأرض ومهّدها ... أهناك شك في قوّته وقدرته ؟! ... سبحانه وجلّ شانه

قالت الرسل لأقوامهم - منكرين عليهم شكهم فى وجود الله ووحدانيته ، متعجبين من ذلك - أفى وجود الله وألوهيته - وحده - شك ، وهو خالق السموات والأرض على غير مثال يحتذيه ، وهو يدعوكم ليغفر لكم بعض ذنوبكم التى وقعت منكم قبل الإيمان ، ويؤخركم إلى انتهاء آجالكم؟! قالت الأقوام لرسلهم تعنتاً : ما أنتم إلا بشر مثلنا ، لا فضل لكم علينا يؤهلكم للرسالة . . تريدون أن تمنعونا بما تدعوننا إليه عمَّا كان عليه آباؤنا من العبادة ، فأتونا بحُجة واضحة مما نقترحه عليكم

مشاهدات 325082
app android

أحدث الإصدارات

أكثر الفيديوهات مشاهدة